حقوق


 

يقول الله تعالى (( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون)).
وقال النبي لمعاذ أتدري ماحق الله على العباد وما العباد على الله قال الله أعلم
فقال النبي : حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئاً

 

إذن فالله خلقنا لتوحيده وعبادته وحده وهذه العباده لها شروط للقبول وهي:
1-الإسلام
2-الإخلاص لله
3-المتابعة للنبي-صلى الله عليه وسلم-