الرهاب الاجتماعي


 



§ ارتباك نفسي وجسدي يصيب الشخص عند قيامه بأداء عمل ما(قولا أو فعلا) عندما يكون تحت 

أنظار الآخرين أو مسامعهم فتظهر عليه عندئذ أعراض القلق ومن أبرزها:الخفقان،وزيادة العرق،

 



وتلاحق الأنفاس، وتلعثم الكلام ، ورعشة في الأطراف ، واحمرار في الوجه، مما يؤدي بالشخص 

إلى تجنب هذه المواقف. 
§ يكثر الرهاب عند الشباب (من الذكور والإناث) لدى الطلاب والمعلمين والمعلمات، ويبرز لدى 

البعض عند إمامة الصلاة الجهرية وإلقاء الكلمات والمناسبات الاجتماعية. 

§ قد تؤثر سلبا على حياة الشخص فيؤدي به إلى التعثر التعليمي أو الوظيفي أو الاجتماعي.

§ كلما بادر الشخص بطلب العلاج النفسي أمكنه التغلب على الحالة في وقت مبكر.